حذرت شرطة أبوظبي من خطورة قيام طلبة بإزعاج سائقي الحافلات المدرسية خلال الرحلة المدرسية، ما قد يتسبب في وقوع حوادث مرورية، مؤكدة أهمية تعزيز السلوك المروري الإيجابي لديهم.

وأكد مدير فرع العلاقات العامة بإدارة مرور العين، الرائد خالد محمد العزيزي، أهمية دور أولياء أمور الطلبة في تثقيف أبنائهم بالابتعاد عن السلوك غير الحضاري والخطأ، ومن بينها عدم الجلوس بانتظام في مقاعد الحافلة، وإزعاج السائق وإرباكه، الأمر الذي قد يتسبب في حوادث.

ودعا العزيزي ذوي الطلبة إلى الحرص على إنزال الأبناء بطريقة صحيحة أمام مداخل المدارس، تفادياً لوقوع الحوادث، وضرورة الانتباه أثناء نقل أبنائهم إلى المدارس، وعدم السماح لمن هم دون سن العاشرة بالجلوس في المقاعد الأمامية، ومساعدتهم في عبور الشارع، فضلاً عن استخدام الأماكن المخصصة لوقوف المركبات عند المدارس، لتجنب عرقلة حركة السير، وتعليم الأبناء الطرق الصحيحة للصعود والنزول من الحافلة، وتحذيرهم من اللعب في الشارع، أثناء فترة انتظار الحافلات.

وحث العزيزي خلال محاضرة نفذتها شرطة أبوظبي، أخيراً، لتوعية أفراد المجتمع من الجاليات والأندية العربية والآسيوية، ضمن الحملة الاتحادية على مستوى الدولة، تحت شعار «السلامة المرورية لطلبة المدارس»، على أهمية تعزيز السلوك المروري الإيجابي لدى المقيمين، وتعريفهم بالقوانين والأنظمة المرورية، وتوعيتهم بأهمية الانتباه أثناء قيادة المركبات، وخفض السرعات بالقرب من المدارس والالتزام بالقيادة الآمنة، والتعاون مع عناصر دوريات المرور في تعزيز انسيابية الحركة المرورية، لتجنب وقوع الحوادث.