حراك اجتماعي في المنطقة يتناسب مع أهداف رؤية الوطن

من المقرر أن تحتضن مدينة الحضارة والتراث نجران في شهر ديسمبر/كانون الأول المقبل ملتقى الوطن للإبداع السعودي، والذي ينطلق بشراكة 7 جهات هي: جائزة الأميرة صيتة بنت عبد العزيز للتميز في العمل الاجتماعي، ومركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني فرع نجران، وجامعة نجران، وإدارة تعليم المنطقة، ومجلس شباب نجران، وبنك التنمية ومنشآت، المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، بإشراف ورعاية مباشر من أمير المنطقة الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد.

ويهدف الملتقى إلى إحداث حراك اجتماعي في المنطقة يتناسب مع أهداف رؤية الوطن، وإتاحة الفرصة للعناصر الشبابية لتنظيم وإدارة الملتقيات، واكتشاف وتبني ودعم المواهب الشبابية، كذلك توفير برامج تدريبية شبابية، وتوظيف التقنيات الحديثة لخدمة الشباب.

كما يشارك في الملتقى نخبة من المفكرين والخبراء والمختصين والإعلامين من السعودية ودول الخليج العربي.

ويشتمل برنامج الفعالية على أوراق عمل ومنصات حوارية، وأنشطة اجتماعية، وفعاليات تراثية، وحرف يدوية، ومعارض مختلفة، ونوافذ إعلامية خاصة، إضافة إلى مسابقة جائزة الأميرة صيتة بنت عبدالعزيز للتميز في العمل الاجتماعي لدعم المبدعين والمبدعات، حيث يكرم الفائزين بنهاية المسابقة من قبل أمير المنطقة.

ومن ضمن برامج الملتقى حفل خاص لأسر وأبناء الشهداء، وعلى ضوئه يتم تكريمهم وتكريم رواد العمل الاجتماعي.